Cookies

We use cookies to ensure that we give you the best experience on our website. You can change your cookie settings at any time. Otherwise, we'll assume you're OK to continue.

Arabic

Arabic

تقع درم في منطقة جميلة ورائعة في شمال شرق إنجلترا, وهي تعد وتعرف كمكان للعلم والبحث منذ أكثر من ألف سنة. و لقد أختيرت قلعة وكاتدرائية درم والتي تعد الآن إحدى مباني سكن الطلاب, كموقع ثراثي عالمي من قبل منظمة اليونسكو. وبالرغم من أن جامعة درم تقع في منطقة جميلة و تاريخية وعريقة إلا أنها بعيدة كل البعد عن الماضي و الطراز القديم. تعد جامعة درم ثالث أقدم جامعة في إنجلترا, ولكنها تشتهر على مستوى العالم بمناهجها المثيرة والمبتكرة للتعليم والتعلم وبأبحاثها ودراساتها عالمية المستوى.

لطالما التزمت جامعة درم بتوفير تعليم على مستوى عالمي لجميع طلابها, ولطالما صنفت ولسنوات عديدة من ضمن الجامعات العشر الأوائل من قبل أشهر وأبرز جداول الإحصاء الدورية في المملكة المتحدة. وقد صنفت العديد من هذه الجداول من قبل وسائل الإعلام البريطانية المستقلة. فضلا عن كونها مركزا على مستوى عالمي لتعليم وتعلم الطلاب, فإن كفاءات درم كمركز لإنتاج الأبحاث عالمية المستوى قد أثبتت من خلال أدائها الرائد والأعلى في عملية تقييم الأبحاث Research Assessment Exercise (RAE) المنظمة من قبل حكومة وجامعات المملكة المتحدة. وصنفت العديد من الأقسام لدينا على أنها الأفضل في المملكة المتحدة, كما إشتهرت جميع أقسامنا بإنتاج أبحاث عالمية المستوى. ولذلك, فإنه بإمكان الطلاب هنا أن يكونوا على يقين بأن التعليم في جامعتنا إنما هو ملقن أو مستوحى من قبل أشخاص مختصين في العالم.


جامعة درم هي جامعة دولية تضم ما يزيد عن خمسة عشر ألف (15,000) طالب بما فيهم ما يزيد عن ثلاثة آلاف (3,000) من الطلاب الأجانب ألقادمين من أكثر من مئة وثلاثين دولة (130). جامعة درم هي أشبه بما تكون عائلة من المثقفين والأساتذة, يتفاعل داخلها الطاقم الأكاديمي والطلاب بود وإحترام مع بعضهم البعض, ويستمتعون في بيئة ممتازة ومتميزة تتيح لهم فرص التنمية الشخصية والمجتمعية, حيث يعود فضل ذلك الى نظام الكليات المنفرد الذي تتميز به جامعة درم. توفر كليات جامعة درم لطلابها الأعضاء مرافق سكنية ورعاية إجتماعية, كما تحرص دائما على خلق وتعزيز شعور الإنتماء الى بيئة مجتمعية بين أعضاء طاقمها وطلابها. ويتيح هذا النظام لجميع الطلاب على شتى مستوياتهم التعليمية فرصة العيش والعمل والإختلاط مع أشخاص يماثلونهم و يشاركونهم التفكير, داخل بيئة كلية سكنية آمنة. نحن فخورون جدا بقدرتنا على توفير بيئة مختلفة ومتميزة ومنفردة للتعليم والتعلم, والتي تتيح لجميع طلابنا فرصة الإتصال والتواصل اليومي مع علمائنا وأساتذتنا الرائدين عالميا, والمتواجدين في موقعينا المتميزين في مدينة درم (Durham City) وأيضا في ستوكتون (Stockton-on-Tees).

تقوم جامعة درم على خمسة وعشرين قسما أكاديميا تتركز جميعها في ثلاثة كليات متميزة هي كلية الفنون والآداب والدراسات الإنسانية, وكلية العلوم, وكلية العلوم الإجتماعية والصحة. وتوفر هذه الكليات للطلاب بيئة أكاديمية وفكرية للدراسة والبحث والنجاح والإزدهار. تتمتع جامعة درم بأعلى رابع معدل في المملكة المتحدةلإتمام الدراسة الأكاديمية بدرجة الباكالوريوس, حيث تشكل نسبة الطلاب المتخرجين و المتمين للدراسة 96.7%, ولكننا نؤمن أيضا بأن هذا المعدل العالِ في الدراسة لا يجب أن يكون على حساب الحياة الشخصية والإجتماعية لطلابنا. ولذلك فإن جامعة درم تتمتع بسجل رياضي تحسد عليه من قبل العديد من المؤسسات الأكاديمية الأخرى, كما تتمتع بوجود جماعات مجتمعية عديدة بالإضافة الى نشاطات ثقافية وإجتماعية متنوعة. يقوم الكثير من الطلاب بالإشتراك بالأعاب الرياضية على مستوى الكلية وعلى مستوى الجامعة بأكملها معا. وتتمتع درم بمرافق رياضية تتيح لها احتواء وتزويد معظم أشكال الرياضة والتسلية.

إن جميع الزائرين سواء كانوا أكاديميين أو طلاب أو أولياء أمور أو حتى محترفين, هم دائما موضع ترحيب للقدوم الى الجامعة ليكتشفوا ويعيشوا بأنفسهم متعة التميز والإنفراد في درم.

ألمتحف الشرقي لجامعة درم

 إقرأ عن القطع الأثرية الموجودة في المتحف الشرقي

إن لوحة الخط هذه التابعة للقرن السابع عشر هي واحدة من القطع العديدة الموجودة في مجموعات القطع الأثرية التابعة لثقافات الشعوب العربية القديمة والموجودة في المتحف الشرقي لجامعة درم. يضم المتحف ضمن مجموعاته العديدة قطعا مشهورة عالميا مثل القطع المصرية من فترة ما قبل الإسلام, كما يضم أيضا قطعا ذات أهمية كبيرة من فترتي ما قبل وما بعد الإسلام والتي تعود جذورها الى الشرق الأدنى القديم. إن مجموعات القطع الأثرية الإسلامية والشرق أوسطية الموجودة في المتحف تضم أيضا قطعا من أماكن أخرى عديدة, على سبيل المثال هنالك قطع من سوريا, وإيران, وأرمينيا, وتركيا, وأخرى تابعة لشعوب القوقاز, و المغول, والعراق والهند والإمبراطورية العثمانية.